مرحبا بك في منتدى الشرق الأوسط للعلوم العسكرية

انضم إلينا الآن للوصول إلى جميع ميزاتنا. بمجرد التسجيل وتسجيل الدخول ، ستتمكن من إنشاء مواضيع ونشر الردود على المواضيع الحالية وإعطاء سمعة لزملائك الأعضاء والحصول على برنامج المراسلة الخاص بك وغير ذلك الكثير. إنها أيضًا سريعة ومجانية تمامًا ، فماذا تنتظر؟
  • يمنع منعا باتا توجيه أي إهانات أو تعدي شخصي على أي عضوية أو رأي خاص بعضو أو دين وإلا سيتعرض للمخالفة وللحظر ... كل رأي يطرح في المنتدى هو رأى خاص بصاحبه ولا يمثل التوجه العام للمنتدى او رأي الإدارة أو القائمين علي المنتدى. هذا المنتدي يتبع أحكام القانون المصري......

متابعة مستمرة التطرف المناخي يضرب الكوكب!!

Mohamed Gamal

وفدًا لمصـرنا الدنيا فلا نضـعُ الاوطـانَ إلا أولًا
إنضم
30 مارس 2023
المشاركات
3,985
مستوى التفاعل
9,425
النقاط
238
المستوي
3
الرتب
3
الإقامة
القـاهـرة, مصـر
Country flag

ظاهرة "الأنهار الجوية" تكشف عن الوجه الغاضب لـ "التغيرات المناخية"


post-title

ظاهرة الأنهار الجوية تدفع بفيضانات مدمرة

من فضلك, تسجيل الدخول أو تسجيل لعرض المحتوي!


تتواصل الظواهر الجوية القاسية في ضرب مناطق متفرقة في الولايات المتحدة الأمريكية، فبعد موجة الطقس السيئ من العواصف الثلجية الناتجة عن الظواهر القطبية العنيفة، جاءت ظاهرة "الأنهار الجوية" التي نتجت عنها فيضانات مدمرة ضربت ولاية كاليفورنيا ومقاطعاتها، وتدفقات طينية حاصرت العديد من المدن، لتؤكد وفقًا للعلماء أن التغيرات المناخية تكشف عن وجهها الغاضب خلال تلك الأحداث، التي يُمكن أن تزداد سوأ في المستقبل.

التغيرات المناخية

وتعد التغيرات المناخية سببًا رئيسيًا في الأضرار المتزايدة لظاهرة الأنهار الجوية في الولايات المتحدة، ووفقًا لنيوزويك، فمع ارتفاع درجة حرارة الغلاف الجوي للأرض، تتبخر المياه من المحيطات والبحيرات والجداول، وهذه الرطوبة المتزايدة في الهواء تغذي الأنهار الجوية لتنمو لفترة أطول وأكثر رطوبة وأكثر كثافة، وحذر الخبراء للشبكة الأمريكية، من أن الزيادة في شدة العواصف والأضرار الناجمة عنها في المستقبل ستزيد، إذا لم يتمكن العالم من الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة، التي تزيد من درجة حرارة الكوكب.

570e74d0-c45a-11ee-a835-4779f21c4e2e-file-1707160278169-172450254

أضرار الأنهار الجوية على ممتلكات المواطنين

الأنهار الجوية

وتشهد ولاية كاليفورنيا موجة من العواصف على شكل فيضانات مدمرة تتناقض مع الجفاف الشديد الذي ابتليت به المنطقة منذ عقود، وقد يكون تغير المناخ هو السبب، ووفقًا لشبكة "سي بي إس" الأمريكية، فإن ظاهرة "الأنهار الجوية" هي المحرك لتلك العواصف، والتي تعتبر في الأساس أنهار في السماء تجمع الرطوبة من المناطق الاستوائية وتعيد توزيع المياه إلى خطوط العرض الأخرى.

وتسببت العاصفة في كاليفورنيا في انقطاع التيار الكهربائي عن 600 ألف منزل وشركة اليوم، وفقًا لموقع متخصص في تتبع التيار في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث وصفها المسؤولون بأنها عاصفة تاريخية تحمل رياح شديدة وعواصف رعدية وأعاصير، بينما حذرت الأرصاد من استمرار هطول الأمطار الغزيرة والثلوج الكثيفة حتى الثلاثاء، مع استمرار الأمطار المتقطعة إلى الجمعة.

3e1d1c60-c45a-11ee-aad8-1babd414add7-file-1707160236321-967007446

التدفق الطيني يغمر الشوارع

التدفق الطيني

ومع هطول الأمطار الغزيرة، تجسدت أسوأ مخاوف الخبراء مع حدوث تدفقات طينية وانهيارات أرضية في لوس أنجلوس، أكبر مدن كاليفورنيا، حيث جرفت العاصفة الطين والصخور والنباتات من أسفل سفوح التلال والجبال، وأغرقت الأرض، وغمرت المياه ثماني مدن كاملة، فيما وصف بـ التدفق الطيني المدمر، مما أدى إلى إنشاء نهر وتدفقت المياه متجاوزة المنازل والسيارات المتوقفة على الممرات.

وقامت السلطات بإخلاء المواطنين، بما في ذلك العقارات الواقعة على طول الممرات المائية، بجانب جميع المخيمات الحكومية في 4 مناطق، بينما طالبت الباقين بتجنب السفر غير الضروري، واتباع إرشادات السلطات، وبحسب مجلة نيوزويك فإن المدينة شهدت العديد من الانهيارات الأرضية المدمرة والطرق والمركبات المغمورة بالمياه.

fdf7c130-c459-11ee-aad8-1babd414add7-file-1707160128692-109260620

الشوارع تحولت إلى أنهار في لوس انجلوس

99612cc0-c459-11ee-a835-4779f21c4e2e-file-1707159959942-6343231

ظاهرة الأنهار الجوية في سماء كاليفورنيا

أضرار اقتصادية

خبراء البيئة، كشفوا للشبكة الأمريكية، أنه يمكن أن يصل عرض الأنهار الجوية إلى 350 ميلاً ويصل طولها إلى 1600 ميل، ومن المعروف أنها تحمل ما يصل إلى 15 ضعف كمية المياه في نهر المسيسيبي مثلًا، وتسبب في أضرار اقتصادية بتكلفة تقدر بـ 1.1 مليار دولار سنويًا على الساحل الغربي للولايات المتحدة، ومع استمرار تغير المناخ، ستصل الأضرار إلى 3.2 مليار دولار بحلول عام 2090.

وقام المسؤولون، بغلق عدد من المدارس وضم أخرى، في الوقت الذي حولت فيه جامعة كاليفورنيا التدريس عبر الإنترنت بدلا من الحرم الجامعي، كما صدرت أوامر بإخلاء عدة مناطق من السكان، وتم نقلهم إلى مراكز إيواء داخل المخيمات الحكومية، كما تم نشر العاملين في خدمات الكوارث وتسريع وتيرة نشر الإمدادات والموارد الحيوية، التي يحتاجها المواطنون في حالات الطوارئ.
 

Mohamed Gamal

وفدًا لمصـرنا الدنيا فلا نضـعُ الاوطـانَ إلا أولًا
إنضم
30 مارس 2023
المشاركات
3,985
مستوى التفاعل
9,425
النقاط
238
المستوي
3
الرتب
3
الإقامة
القـاهـرة, مصـر
Country flag

"الفيضانات والاحتباس والتلوث".. ثالوث يهدد الحاجز المرجاني العظيم


post-title

الحاجز المرجاني العظيم في أستراليا
من فضلك, تسجيل الدخول أو تسجيل لعرض المحتوي!


حذّر علماء من أن الفيضانات الهائلة والأمواج العاتية، الناجمة عن ظاهرة النينيو، بجانب المياه العذبة المُحملة بالرواسب، والتي اندفعت من الأنهار، ربما أتلفت أجزاءً من أكبر نظام للشعاب المرجانية في العالم، والذي من شأنه زيادة خطر تبييض المرجان على نطاقٍ واسعٍ.

ويقع الحاجز المرجاني العظيم في ولاية كوينزلاند بشمال أستراليا، ويمتد لمسافة 2300 كيلومتر، وهو عبارة عن أضخم تشكيل طبيعي للشعاب المرجانية على وجه المعمورة، ويضم أكثر من 350 نوعية مختلفة من المرجان، ومكانًا لعدد هائل من الحيوانات والنباتات البحرية.

مشاكل خطيرة

ويُعاني الحاجز المرجاني في الوقت الراهن، وفقًا لصحيفة الجارديان البريطانية، من مشاكل كبيرة تتربص بسلامته وبقائه، بسبب التلوث الحاصل في مياه البحر وارتفاع نسبة الكربون المنحل في مياه المحيطات بفعل الاحتباس الحراري، وحديثًا أصبحت الأعاصير المُتتالية واحدة من تلك المخاطر التي تواجهه.

وتأتي هذه المخاوف قبل أيام قليلة من الموعد النهائي المحدد في 1 فبراير لقيام الحكومة الفيدرالية الأسترالية، بتقديم تقرير إلى اليونسكو، عن التزاماتها بحماية الشعاب المرجانية، لتجنب وضعها على قائمة مواقع التراث العالمي المعرضة للخطر.


73c14580-bedd-11ee-9cee-a3d70f3a1ba8-file-1706556883413-801244630

العلماء يستكشفون المخاطر على الشعاب المرجانية

الأعاصير القوية

وذهب علماء الشعاب المرجانية ونشطاء الحفاظ على البيئة، إلى أن أكبر المخاوف جاءت من إعصاري جاسبر وكيرلي، اللذين ضربا أستراليا خلال الـ 50 يومًا الماضية، والتي أثارت أمواجًا قوية ألحقت الضرر بالشعاب المرجانية، ومزقت مروج الأعشاب البحرية، التي تعد موطنًا لأبقار البحر والسلاحف، وكانت بمثابة حاضنات للأسماك.

وعلى الرغم من أن الأعاصير، تساعد عادة في تبريد المياه، إلا أن هيئة المتنزه البحري للحاجز المرجاني العظيم أكدت للصحيفة، أن درجات حرارة سطح البحر ظلت أعلى من المتوسط بدرجة مئوية واحدة، وذلك تسبب في وجود مناطق لـ الشعاب المرجانية، تعاني من الإجهاد الحراري.

تحسين المياه

يمكن وفقًا للعلماء، أن تتسبب المياه العذبة في تبييض الشعاب المرجانية، والتي تأتي من خلال تصريف الأنهار لكميات هائلة منها، والمحملة بالرواسب والمواد المغذية إلى الحاجز العظيم، كما يمكن للمياه العكرة أن تحرم مروج الأعشاب البحرية من الضوء وتعزز نمو الطحالب، مما يجعل من الصعب على الشعاب المرجانية أن تنمو وتتكاثر.

8faccb20-bedd-11ee-b790-bbfeadd8a3e4-file-1706556930244-213654506

علماء المحيطات يحاولون استكشاف المخاطر على الحاجز

واكتشف العلماء أيضًا، تدفقات كبيرة من التلوث تصل إلى الحاجز المرجاني العظيم، وهو اكتشاف تقول الجارديان، أنه قد يكون له آثار على صناع السياسات الاستراليين، الذين يركزون على خفض التلوث من مستجمعات الأنهار، مشيرين إلى أن تحسين نوعية المياه، سيعطي الشعاب المرجانية فرصة أفضل للتعافي من أحداث التبييض الناجمة عن ظاهرة الاحتباس الحراري.

الأهداف المناخية

ويرى العلماء، الذين تحدثوا للجارديان البريطانية، أن مراقبة الفيضانات بها "فجوة بحثية" كبيرة، وذلك على الرغم من أن الحكومة الفيدرالية تستثمر 1.5 مليار دولار لحماية الحاجز المرجاني العظيم، وذلك ضمن الأهداف المناخية التي تم الإعلان عنها الشهر الماضي لخفض الانبعاثات بنسبة 75% بحلول عام 2035.

وتوقع مكتب الأرصاد الجوية وإدارة المحيطات والغلاف الجوي الأسترالي، أن الظروف الدافئة ستظل فوق الشعاب المرجانية خلال الشهرين المقبلين، ويعمل نشطاء البيئة، على تطهير حوالي 100 ألف هكتار حول مستجمعات الشعاب المرجانية كل عام.
 

مصر دمى

عضو معروف
إنضم
28 فبراير 2023
المشاركات
1,585
مستوى التفاعل
2,997
النقاط
138
المستوي
1
الرتب
1
Country flag

Mohamed Gamal

وفدًا لمصـرنا الدنيا فلا نضـعُ الاوطـانَ إلا أولًا
إنضم
30 مارس 2023
المشاركات
3,985
مستوى التفاعل
9,425
النقاط
238
المستوي
3
الرتب
3
الإقامة
القـاهـرة, مصـر
Country flag

25 ألف دب في القطب الشمالي محاصرون بين "المجاعة وذوبان الجليد"


post-title

الدراسة كشفت تناقص وزن الدببة بسبب صعوبة العثور على الطعام

من فضلك, تسجيل الدخول أو تسجيل لعرض المحتوي!


لم يكن البشر وحدهم هم المعرضون لأخطار التغيرات المناخية، المتمثلة في انتشار الحرائق والجفاف والفيضانات والأعاصير بمختلف بقاع الأرض، بل أصبحت الحيوانات عرضة لأخطار المجاعة والانقراض أيضًا بسبب التغيرات البيئية، ويعتبر الدب القطبي واحد من تلك الحيوانات التي تواجه خطرًا كبيرًا، بسبب انحسار الجليد.

ويعود سبب الانهيار الجليدي المتسارع إلى ظاهرة الاحتباس الحراري، التي ترفع درجة حرارة كلا القطبين بسرعة كبيرة، ويتسبب هذا الاحترار في ذوبان الجليد في كلا المنطقتين، حيث تكمن المشكلة في أن ارتفاع درجة حرارة المحيط تؤدي إلى ذوبان الجانب السفلي من الصفائح الجليدية، التي تنفصل بسبب ذلك وتسير في المحيط، ومن المحتمل أن تؤثر هذه التغيرات على درجات الحرارة وأنماط هطول الأمطار، والتي من شأنها أن تغير جغرافية المجتمعات، وتؤثر على الصناعات الزراعية، وتسرع من ارتفاع مستوى سطح البحر على طول الساحل، الذي يؤثر بدوره على النظام الغذائي للحيوانات.

خطر المجاعة

وكشفت دراسة جديدة، نشرت في مجلة "Nature Communications"، عن أن أزمة المناخ أدت إلى إطالة فترات عدم وجود جليد البحر القطبي الشمالي، والتي ترتفع حرارتها بمعدل يتراوح بين مرتين إلى أربع مرات أسرع من بقية العالم، وهو ما يرغم الدببة القطبية على قضاء المزيد والمزيد من الوقت على الأرض للبحث عن الغذاء، مما عرض الدببة القطبية في خليج هدسون بكندا لخطر المجاعة، بحسب صحيفة الجارديان البريطانية.

وتستخدم الدببة ذلك الجليد الذي يمتد عبر سطح المحيط خلال الأشهر الباردة، لمساعدتها على الوصول إلى المصدر الرئيسي لفرائسها المتمثلة في الفقمات بنوعيها "الحلقية والملتحية"، وفي الأشهر الأكثر دفئًا عندما ينحسر الجليد البحري، يقومون بالحفاظ على طاقتهم حتى يدخلوا في حالة تشبه السبات.

5e1ec4a0-ccac-11ee-aad8-1babd414add7-file-1708075118054-293964534

دب يأكل قطعة من لحم الحوت على شاطئ خليج هدسون

مسافات طويلة

وتم إجراء الدراسة، على 20 دبًا قطبيًا في خليج هدسون، وأشارت إلى أنه بدون الجليد البحري، فإنهم ما زالوا يحاولون العثور على الطعام، حيث استخدم البحث نظام تحديد المواقع العالمي لتتبع الدببة القطبية لمدة ثلاثة أسابيع على مدار ثلاث سنوات في خليج هدسون الغربي، واكتشفوا أن 18 دبًا ظلوا نشطين طوال تلك الفترة في محاولة لجمع أي نوع من الطعام.

ويعود سبب نشاط تلك الدببة غير العادي، إلى غريزة البقاء التي دفعتها للعثور على الطعام في أي مكان وأي نوع، حيث وثقت الدراسة تناولها لمجموعة متنوعة من الأطعمة بما في ذلك الأعشاب والتوت والنورس والقوارض وذبيحة الفقمة، بينما غامر 3 دببة بالسباحة لمسافات طويلة، حيث قطع أحدهم مسافة إجمالية قدرها 175 كيلومترًا للعثور على الفقمات.

6ca99b80-ccac-11ee-84d4-fd24c3e05e61-file-1708075142453-869823300

الفوقمات هي الغذاء الرئيسي للدبة القطبية

الحل الوحيد

في نهاية الدراسة، كما تقول الجارديان، وجد الباحثون أن جهود الدببة للعثور على الطعام على الأرض لم تزودهم بما يكفي من السعرات الحرارية لتتناسب مع فرائسها من الثدييات البحرية الطبيعية، مشيرين إلى أ، 19 دبًا من الـ 20 فقدوا الوزن خلال هذه الفترة، ما يعني أنه كلما طال أمد بقاء الدببة القطبية على الأرض، زاد خطر تعرضها للمجاعة، خلال فترة الصيام.

ويبلغ عدد الدببة القطبية المتبقية في البرية، 25 ألفًا معرضة للخطر في المقام الأول بسبب أزمة المناخ، حيث استمرار ارتفاع درجات الحرارة العالمية، التي بلغت بالفعل 1.2 درجة مئوية، يؤدي إلى يتضاءل الجليد البحري، والحل الوحيد من وجهة نظر العلماء، هو وقف فقدان الجليد من خلال الحد من الغازات الدفيئة التي تؤدي إلى تسخين الكوكب.
 

مصر دمى

عضو معروف
إنضم
28 فبراير 2023
المشاركات
1,585
مستوى التفاعل
2,997
النقاط
138
المستوي
1
الرتب
1
Country flag

الذين يشاهدون الموضوع الآن

أعلى أسفل